التسميات [posts7]

إغلاق القائمة

طريقة مميزة لإقناع طفلك بأداء واجباته المدرسية

طريقة مميزة لإقناع طفلك بأداء واجباته المدرسية
    إن حث الأطفال على أداء فروضهم المدرسية يعتبر لدى الكثير من أولياء الأمور معركة يومية مع أطفالهم، فالأطفال يجنحون إلى الانطلاق بعيداً عن أداء الفروض المدرسية، ويعتقد أولياء الأمور أن أسلوب التهديد والترهيب ينجح أحيانا في حث الطفل على أداء واجبه المدرسي، لكن تلك الطريقة ليست فعالة دوماً، لاسيما إذا كان طفلك عنيداً، وقد تتسبب تلك الطريقة في أن يكره كل ما يتعلق بالدراسة، وهو أمر خطير على المدى البعيد.
    ويبقى السؤال الأهم. كيف تقنع الطفل بأداء واجبه المدرسي؟

    خلق مساحة خاصة في المنزل وتحديد جدول زمني

    •    عليك إنشاء مكان هادئ لأطفالك للقيام بواجبهم المدرسي. احرص على تجنيبهم عوامل التشتيت مثل التلفزيون والموسيقى. ضع في اعتبارك عند اختيار ذلك المكان تقليل عدد الأشخاص الذين يأتون ويذهبون إليه، وإبقاء الأطفال الصغار بعيدًا عن الأطفال الأكبر سناً.
    •    قم بإعداد مساحة منفصلة لكل طفل. للحفاظ على المشاحنات والانحرافات عند الحد الأدنى، ابحث عن أماكن منفصلة لأطفالك لأداء واجباتهم المدرسية. يمكنك إعداد مكان في غرفة المعيشة، أو جعل أطفالك يقومون بواجبهم في غرف النوم الخاصة بهم.
    •    اجعل وقت أداء الواجبات المنزلية وقتًا خالٍ من التكنولوجيا. قم بإنشاء قاعدة تنص على أن وقت الواجبات المنزلية سيكون خاليًا من التكنولوجيا لمنع أطفالك من إرسال الرسائل النصية أو التغريدات أو متابعة الفيسبوك في وقت الدراسة. قم بإجراء استثناء عندما يحتاج طفلك إلى استخدام جهاز كمبيوتر للبحث أو كتابة مهمة.
    •    تأكد من توفير جميع الأدوات اللازمة للدراسة مثل أقلام رصاص وأقلام ومساطر وآلات حاسبة وقواميس وما إلى ذلك. ومن المفضل أن تضع كل تلك الأدوات في علبة أوصندوق مخصص لذلك بحيث يتاح للأاطفال وقت الدراسة فقط. فعلى سبيل المثال، إذا كان أطفالك يقومون بواجبهم على طاولة العشاء، فاجعل العلبة التي تحوي مستلزماتهم متاحة لهم عندما يحين وقت أداء الواجب المنزلي. ثم قم بإبعاده عنهم عند الانتهاء.
    •    ضع جدولاً لاستكمال الواجبات المنزلية، وذلك عن طريق إنشاء روتين يساعد أطفالك على معرفة ما يمكن توقعه. قد يتم ذلك عن طريق السماح لهم بالحصول على استراحة بين الوقت الذي تنتهي فيه المدرسة والوقت الذي يحتاجون إليه لبدء واجباتهم المدرسية. على سبيل المثال، اسمح لهم بقضاء ساعة واحدة في القيام بأنشطة يختارونها بعد المدرسة قبل أداء الواجب المنزلي.
    اسمح لأطفالك أن يكون لهم رأي في إنشاء الجدول. إذا شعروا أن آراءهم قد تم الاستماع إليها والنظر فيها، فمن المرجح أن يتمسكوا بالجدول الذين شاركوا في وضعه.
    اتفق معهم على وقت معين يتم إعفاءهم فيه من أداء الواجبات المدرسية، مثل الليالي التي تسبق يوم العطلة الأسبوعية، واسمح لهم بالتخطيط لكيفية تقضية يوم العطلة.
    •    من المفيد السماح لطفلك بأخد وقت استراحة قصير أثناء قيامه بأداء واجبه المدرسي، لاسيما غذا واجه مشكلة ما أثناء قيامه بذلك، فعشر دقائق وقت وقت قصير لكنه فعال حتى يستطيع الطفل استجماع أفكاره ومعاودة أداء فروضه المدرسية ببعض النشاط وبذهن صافي، ومن ناحية أخرى، لن يشعر الطفل أنه مرغم على القيام بشيء ما.
    هناك العديد من الطرق الأخرى التي يمكن اتباعها في تحفيز طفلك على القيام بفروضه المدرسية بالكثير من الحب والنشاط، فهذا يجعله مبتكراً وسعيداً، بل أن ذلك يدفعه للتفوق، لأنه دوماً يشعر باستحسان من جانبك وتشجيع مستمر، وهذا له ردود فعل إيجابية على نفسية الطفل، وأهي أفضل بكثير من أساليب الإرغام والصياح، والتي يمكن أن تؤثر سلباً على نفسية طفلك، ويتولد لديه رفض قد يستمر معه في المراحل الآتية من عمره.
    الحدث السابع
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحدث السابع .

    الأخبار المتعلقة

    مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على الحدث السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق
    بروتوكول نشر التعليقات من الحدث السابع
    تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.