إمبراطور اليابان يتنازل عن العرش لأول مرة منذ 200 عام

إمبراطور اليابان يتنازل عن العرش لأول مرة منذ 200 عام
في حادث اول تاريخي باليابان سيتنازل إمبراطور اليابان أكيهيتو، عن العرش يوم 30 أبريل 2019، بعدما أمضى معظم فترة توليه العرش التى استمرت قرابة ثلاثة عقود محاولا مداواة الجروح التى لحقت ببلاده جراء الحرب العالمية الثانية، وسيكون هذا هو أول تنازل على العرش لإمبراطور يابانى منذ نحو 200 عام.
واتفق مجلس رعاية القصر الإمبراطورى، الذى يضم 10 من نواب البرلمان وأفراد عائلة الإمبراطور وقضاة المحكمة العليا، ويرأسه شينزو آبى، رئيس الوزراء، على هذا التوقيت، اليوم الجمعة.
ويتعين على الحكومة بموجب القانون الاستماع لآراء المجلس قبل اتخاذ قرار رسمى بشأن موعد التنازل عن العرش والمرجح أن تتخذه الأسبوع المقبل، وسيخلف الإمبراطور أكيهيتو، وهو فى الثمانينات من العمر، ولى عهده الأمير ناروهيتو، البالغ من العمر 57 عاما.
وقال آبى، للصحفيين، بعد إعلان توصية المجلس، "هذا أول تنازل لإمبراطور عن العرش منذ 200 عام، والأول فى ظل دستور (ما بعد الحرب)، واتخذ قرار مجلس رعاية القصر الإمبراطورى بيسر وهى خطوة واسعة نحو توريث الحكم الإمبراطورى".
نقلا عن اليوم السابع
الحدث السابع
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحدث السابع .

جديد قسم : تنازل

إرسال تعليق