التسميات [posts7]

إغلاق القائمة

الألعاب الإلكترونية المميتة

الألعاب الإلكترونية المميتة
    أطفال تنتحر بسبب الألعاب الالكترونية ولذلك يجب توخي الحذر جيدا من العاب الحوت الأزرق ومريم وغيرها حرصا على سلامة أطفالنا الأعزاء ، يوجد على الانترنت ملايين الألعاب الالكترونية المختلفة التي يداوم الكبار والصغار على لعبها وتجربتها، ولكن مع الأسف انتشرت في الآونة الأخيرة مجموعة من الألعاب الالكترونية المميتة تسببت في انتحار العديد من اللاعبين بسبب تنفيذهم أوامر اللعبة.

    لعبة الحوت الأزرق

    انتشرت اللعبة على الانترنت في الفترة الأخيرة في جميع أنحاء العالم منذ عام 2015 الماضي وقد حصدت اللعبة شهرة عارمة في عالم الألعاب الالكترونية ولكن تسببت في انتحار وقتل العديد من الضحايا في جميع أنحاء العالم ووصل عدد الضحايا مائة شخص واغلبهم أطفال صغار وكان أخر ضحايا هم ستة أطفال من دولة الجزائر بعد قيامهم بشنق أنفسهم تنفيذا لأوامر اللعبة والتي تستغرق خمسون يوما كاملة يقوم اللاعب  بتنفيذ الأوامر خلال فترة خمسون يوما يقوم اللاعب بمشاهدة أفلام الرعب طوال اليوم مما يجعل اللاعب يشوه جسمه ببعض الآلات الحادة ثم يقوم بتصوير نفسه وهو يقوم بجرح نفسه وفي النهاية يقوم بقتل نفسه . 

    لعبة مريم

    وقد انتشرت اللعبة الالكترونية في دول الخليج بشكل سريع جدا وتسببت في انتشار الرعب حول العائلات واللعبة عبارة عن طفلة تائهة من أهلها ويجب على المشترك باللعبة محاولة إرجاع مريم لمنزلها ويتم طرح الأسئلة حول شخصية اللاعب واللعبة تسبب الرعب والذعر للصغار ويوجد مرحلة تطلب الانتحار من اللاعب .

    لعبة البوكيمون غو

    ظهرت في عام 2016م وقد نالت إعجاب ملايين الناس الذين يحبون الألعاب الالكترونية واللعبة عبارة عن حوادث قاتلة وتسبب في إثارة الرعب وتقوم بتصوير المشتركين وهم في الشوارع وهناك يجب البحث عن شخصيات البوكيمون غو الموجودة في الأماكن التي يوجد بها الشخص سواء المنزل أو العمل والمدرسة .

    لعبة جنية النار

    لعبة الكترونية توهم الصغار تحويلهم لمخلوقات نارية من خلال استخدام غاز الطبخ وتدعوهم للعزلة تماما ويقوموا بترديد كلمات غريبة وحرق أنفسهم باستخدام غاز الطبخ حتى يتحولون لمخلوقات نارية والخطوات عبارة عن الذهاب للمطبخ ثم إشعال البوتجاز بدون نار ثم النوم دون إخبار احد وسوف تستيقظ وأنت مخلوق ناري وتسبب اللعبة في قتل الأطفال الصغار الذين لايعملون شئ .

    الحدث السابع
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحدث السابع .

    مقالات متعلقة

    مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على الحدث السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق
    بروتوكول نشر التعليقات من الحدث السابع
    تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.