التسميات [posts7]

إغلاق القائمة

السياحة في المغرب في افضل مناطق مراكش

السياحة في المغرب في افضل مناطق مراكش
    السياحة في المغرب من التجارب الرائعة لعشاق الطبيعة والأصالة والتراث، حيث تتعدد الأغراض السياحية وتتنوع الأماكن الرائعة لتلك الدولة المميزة بموقعها على المحيط الأطلنطي والبحر المتوسط، وإطلالتها الخلابة على مضيق حبل طارق، وجبال الأطلس الشاهقة. سوف نقوم اليوم بجولة نتعرف فيها على مراكش العاصمة وأهم المزارات السياحية فيها.

    السياحة في مراكش

    إضافة إلى ان مراكش هي عاصمة المغرب بكل ما تعنيه الكلمة من معنى حيث أنتشار الفنادق الفخمة، والحدائق البديعة، واحتضانها لمركز الحكم في البلاد، فإن السياحة في مراكش تتميز بالتنوع الكبير، فهي تمتاز بطقس بديع خصوصا في فصل الخريف ابداء من شهر سبتمبر، حيث يكون الجو لطيفا والنسيم عليل، ولعل أهم ما يميز السياحة في مراكش انتشار الحمامات الشعبية التقليدية، والتي يقصدها السياح من أجل الحصول على فترة من الرعاية والتدليل للجسم والبشرة، مستفيدين من المنتجات المغربية الشهيرة، أيضا هناك المساجد المتعددة الأثرية، التي تتميز بالطابع الأندلسي والعربي.

    أهم معالم مدينة مراكش

    - ساحة جامع الفنا:

    تعتبر ساحة جامع الفنا أحد مقاصد السياحة في المغرب، والتي يقبل عليها السائحين من مناطق العالم المختلفة، حيث تعتبر مركزا عالميا لممارسة الطقوس المغربية الشعبية من الوشم وألعاب السحرة بالثعابين، ورسم الحناء، وما يميز تلك الساحة ازدحامها بالزوار نهارا من أجل متابعة تلك الطقوس المغربية الشعبية، وأيضا يحلو فيها السهر وتناول الأكلات الشعبية المغربية مثل الكسكس، وطاجن اللحم المغربي مع عصير البرتقال.

    - حديقة ماجوريل:

    هي بالفعل حديقة لا مثيل لها في العالم، وهي المقابل لصخب المدينة الذي لا ينقطع ليلا ولا نهارا، وتعتبر ملاذ الرومانسيين الحالمين بقضاء أوقات رائعة في حديقة غناء، ذات تصميم رائع، خصصت فيها ممرات للتنزه، وأماكن للاستراحة تحتضن أكثر من 300 صنفا من الأشجار والنباتات والزهور النادرة، والتي أحسن تنسيقها وتوزيعها بعبقرية مذهلة الفنان الفرنسي ماجوريل، والذي قضى 40 عاما من عمرة في تصميم ومتابعة ورعاية هذه الحديقة النادرة، وخصها بالعديد من لوحاته الفنية العالمية، فاستحق أن يخلد اسمه على هذه الحديقة.

    - قصر الباهية:

    قصر الباهية هو مقر الحكم الملكي في المغرب، وهو من أهم معالم السياحة في مراكش، وقد كان مقرا للحكم لسلسلة الملوك الذين تعاقبوا على المغرب لسنوات طويلة. ويمتاز القصر بالرحابة والإبداع في تصميمه الهندسي، والحدائق الملحقة به، ومجموعة النوافير الرائعة المنتشرة في تلك الحدائق، والنقوش والألوان المبهرة للجدران والأسقف. وقد تم بناء القصر في عصر الدولة العلوية حيث تم استقدام أمهر الصناع من أجل إنجاز تحفة معمارية رائعة استغرق بناؤها 6 سنوات كاملة، ويضم القصر عددا من القاعات والأجنحة التي خصص بعضها لأجل الاجتماعات الملكية الهامة، وأيضا لاستقبال زوار المملكة.

    - متحف مراكش:

    هو أحد أهم معالم مدينة مراكش، ومن المعالم الجاذبة للسياحة في المغرب بشكل كبير، حيث يجمع بين الفنون المحلية التقليدية، والفنون المعاصرة مثل السيراميك والمنسوجات والفخار، وفنون اللوحات القرآنية الدقيقة، ويعتبر المتحف امتداد لساحة الفنا، حيث يمكن العبور إليه من خلال الشوارع الضيقة القديمة.

    - الأسواق التجارية القديمة:

    تظل المنتجات المحلية ذات جاذبية لا تقاوم من قبل الزوار والسائحين، حيث تنتشر في هذه الأسواق الدكاكين الصغيرة التي تبيع الهدايا والتذكارات، والمتاجر المختلفة التي تبيع المصوغات والعطور والبخور، والمشغولات النحاسية والمنتجات الجلدية مثل الحقائب والأحذية، ويحيط بها المنازل القديمة بطرازها المميز وألوانها المبهرة، حيث يقضي الزائرون الساعات دون أن يشعروا بالوقت، ويمكنهم الحصول على قسط من الراحة في المقاهي الشعبية المنتشرة في المكان يتناولون الشاي الأخضر ويتابعون المشاهدة والتقاط الصور التذكارية.
    الحدث السابع
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحدث السابع .

    الأخبار المتعلقة

    مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على الحدث السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق
    بروتوكول نشر التعليقات من الحدث السابع
    تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.