التسميات [posts7]

إغلاق القائمة

14 نصيحة لمن أصبحت أماً حديثاً

14 نصيحة لمن أصبحت أماً حديثاً
    يمكن أن تصبح الأم الجديدة عاطفية ومرتبكة بعض الشيء ، خاصةً عندما تتدفق النصائح من جميع الجهات. لذلك قمنا بتجميع هذا الدليل المفيد للنصائح السريعة من أولياء الأمور والخبراء في كيفية بدء هذه المرحلة، ونمنحك الثقة التي تحتاجها لتبني دورك الجديد.
    1. استمتع بالحياة في الحاضر. لديك عذر للتوقف عن القلق بشأن قائمة مهامك اليومية، مثل القيام بالغسيل وكوي الملابس وشراء الحفاضات. تعلم أن تكون حاضراً مع طفلك. استمتع بلحظاتك الثمينة معه.
    2. هدئ أعصابك بشأن وجبات طفلك الصغير. توقع عادات غذائية غريبة. قم بتقديم مجموعة متنوعة من الأطعمة. لا تجبر طفلك على الأكل، لا داعي للذعر. سيقوم طفلك بتناول الطعام طواعية حين يشعر بالجوع.
    3. حافظي على النوم في وقت مبكر. سيحصل طفلك على النوم الذي يحتاجه ، وأنت ستحصلين على وقت لإعادة شحن بطاريتك وتجديد نشاطك.
    4. قل لا. كلما تحكمت في رفض الطلبات التي لا تخدم مصلحة طفلك، كلما قل عدد المرات التي ستحتاج إلى قولها. يمكنك أن تقول لا مرة واحدة في السوبر ماركت عندما يطلب طفلك شراء الآيس كريم، أو يمكنك أن تقول ذلك كل ليلة بمجرد أن يتواجد الآيس كريم في ثلاجة المنزل.
    5. إنشاء تقاليد مصغرة. علق البالونات حول طاولة المطبخ في الليلة التي تسبق عيد ميلاد طفلك استعداداً ليوم الاحتفال. قم بإحداث ضجة مضحكة عندما تكون أنت وأطفالك في المصعد. قم بإنشاء مصافحة مبتكرة لا يعرفها سواكما، والتدرب عليها، والقيام بها في الحظات الكبيرة والخاصة.
    كن مستعدا لأيام المرض. قم بتخزين المشروبات المفيدة مثل Pedialyte أو Gatorade أو Vitamin Water حتى لا تضطر إلى الجري إلى الصيدلية في منتصف الليل عندما يتقيأ طفلك.
    7. اعرف طفلك. فكل طفل هو مزيج فريد من نقاط القوة والتحديات. حاول أن تصمم ردود أفعالك لتناسب طفلك.
    8. البحث عن الطاقم الخاص بك. حدد الأشخاص الذين يمكنك الاتصال بهم عندما تحتاج إلى متنفس - الأصدقاء الذين سيعطون رأيهم عندما تسأل عنه ويغلقون أفواههم عندما لا تفعل، والذين يتركون أي شيء ليكونوا بجانبك. أحبهم بشدة وأشكرهم كثيرًا.
    9. تذكر أنك نموذج يحتذى به. اجعلي من كونك أماً شيئاً جذاباً لطفلك، حتى يكون لطفلك نفس الدافع والرغبة لإنجاب أطفال. حاولي دوماً ألا تظهري الضغط والتوتر بقدر الإمكان، إظهار مشاعر القلق والتوتر بشكل مستمر لن يجعلك مصدر إلهام لطفلك.
    10. دع شريكك يتولى المسؤولية قليلاً. شجعيه على أن يكون مسؤولًا عن الاستحمام، أو القراءة ، أو وقت اللعب (أو الثلاثة). إنها أنشطة ترابط رائعة - وفرصة لك لالتقاط الأنفاس.
    11. اقرأ لطفلك قصصا كل يوم. إنها تساعد في بناء الخيال وتسمح بقضاء وقت ممتع.
    13. تقبل تغيرات الصغير. الشرب من كأس كبيرة بدلا من الصغيرة، الانتقال من سرير صغير إلى سرير أكبر. بالطبع تريد أن تمر هذه التحولات بسلاسة وسرعة، لكن هذا يمكن أن يولد رد فعل سيء  لطفلك. دعه يلعب مع الكأس الجديد، أو الجلوس والقراءة معًا في السرير الجديد.
    14. ساعد طفلك على النوم لوحده. يمكنك إنشاء روتين خاص بالنوم، فبداية قد يكون بعد الاستحمام، وقراءة قصة  والحضن، اترك طفلك في السرير حينما يشعر بالنعاس ولكن قبل أن تنام، فإذا قمت بالتواجد مع الطفل حتى النوم، فسيحتاج الطفل دائمًا إلى مساعدتك للنوم.
    14. المساهمة في الأعمال المنزلية. يمكنك أن تكلف طفلك بما يناسبهم من الأعمال المنزلية، مثل ترتيب فراشهم، وتجهيز الطاولة للطعام، ووضع الألعاب بعيدًا.  المساعدة في المهام المنزلية تساعد طفلك على بناء احترام الذات لأنك تثق به للقيام بهذه المهمة.


    الحدث السابع
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحدث السابع .

    الأخبار المتعلقة

    مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على الحدث السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق
    بروتوكول نشر التعليقات من الحدث السابع
    تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.