التسميات [posts7]

إغلاق القائمة

اسعار الذهب اليوم 26-11-2019 في أسواق مصر والعالم

اسعار الذهب اليوم 26-11-2019 في أسواق مصر والعالم
    تراجعت أسعار الذهب في مصر أمس واليوم بمقدار جنيهين للجرام تقريبا، متأثرة بانخفاض سعر أوقية الذهب في البورصات العالمية حيث استقرت على 1466 دولار.
     جاء ذلك في تصريح لسكرتير شعبة الذهب بالغرفة التجارية في القاهرة نادي نجيب  حيث ذكر أسعار عيارات الذهب كلآتي:
    سجل الذهب عيار 18 سعر 571.71 جنيها للجرام
    كما سجل الذهب عيار 21 سعر 667 جنيها للجرام
    أما الذهب عيار  24، فقد سجل سعر 762.28  جنيها
    وبلغ سعر الجنيه الذهب سعر 5386  جنيها
    وهذه الأسعار عرضة للتغيير في أي لحظة تأثرا بالأحداث العالمية، وتحرك سعر الدولار صعودا وهبوطا وفق ما يتم إعلانه في البنوك العالمية والمحلية.

    الذهب الادخار الأكثر أمانا للأسرة المصرية

    هناك العديد من الأسباب لشراء الذهب في مصر، حيث ينقسم المشترون إلى عدة فئات:

    شراء الذهب من أجل الادخار

    حيث هناك فئة ترى في اقتناء الذهب والاحتفاظ به كإدخار أمر له الأولوية، ولا يثقون تماما في ودائع البنوك وتذبذب أسعار الفائدة، وهذه الفئة لن تحتاج لهذا المال على المدى القريب، وتأمل عن الاضطرار لبيعه أن يكون هناك طفرة في السعر تتغلب على حالة التضخم المنتشرة في البلاد.

    شراء ذهب العروس

    وهذا أمر شديد الأهمية في بعض مناطق مصر مثل الصعيد، حيث يعبر ذهب العروس عن مدى تقدير العريس لعروسه ولأسرتها، وعادة ما يحدد وزن معين لشبكة العروس.

    شراء الذهب بغرض الزينة

    فالمرأة المصرية وفي معظم الدول العربية مولعة باقتناء الذهب من اجل التزين ةوالمباهاة بما لديها من ذهب، ومن اجل ذلك أصبحت هناك بيوت فنية متخصصة في إبداع النماذج الفنية للمسبوكات الذهبية، وهناك من يفضل النقشة الهندية، أو البحرانية، أو النماذج الأوروبية العصرية، لكن يجتمع الجميع على حب اقتناء الذهب والتزين به.

    الظروف الاقتصادية الصعبة تلقي بظلالها على تجارة الذهب

    مع الارتفاع المستمر في أسعار الذهب، وتآكل الطبقة المتوسطة رمانة الميزان في المجتمع المصري، قل الطلب على الذهب بشكل كبير، فيما اتجه البعض لاقتناء الذهب الصيني عوضا عن الذهب الحر المعروف لدى العامة.
    كما نلفت نظر المتابعين إلى أن هذه الأسعار لا تشمل المصنعية والضرائب المستحقة، والتي يستطيع معرفتها من التجار في أسواق الذهب..
    وأوضح نجيب أن السوق المحلي يشهد ضعف الإقبال في هذه الفترة على شراء الذهب، أما على المستوى العالمي فإن تعثر الاتفاق الأمريكي الصيني ما زال يلقي بظلاله على تراجع أسعار الذهب عالميا، وما زالت الأسواق العالمية في حالة قلق وترقب لما سوف تنتهي عليه الأزمة الإقتصادية والتجارية بين الصين والولايات المتحدة.

    أمريكا تأمين في إنهاء الأزمة مع الصين قبل نهاية العام

    جاء ذلك في تصريح لمسئول أمريكي مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين أنه من المحتمل الوصول إلى اتفاق مبدئي في معضلة التجارة مع الصين بنهاية هذا العام، مؤكدا على أنه ليس في نية أمريكا التغاضي عن الممارسات الصينية.
    يتزامن ذلك مع ارتفاع وتيرة المعارضة وزيادة الاحتجاجات داخل الصين، والتي يراها المراقبون على أنها أحد أسباب تعثر الوصول لاتفاق بين واشنطن وهونج كونج، وهو ما ترك آثاره على التجارة العالمية ككل، وأحدث ارتباكا شديدا في الأسواق العالمية، ومنها عدم ثبات الأسعار أو التنبؤ الصحيح لحركة البورصة.
    كما ذكر الرئيس الأمريكي ترامب في تصريح له يوم الجمعة الماضي أن سحق المحتجين في هونج كونج سوف يترك آثارا سلبية على سير المحادثات بشأن اتفاقية التجارة المزمعة بين الصين وأمريكا.
    هذا وما زالت بكين تسعى لتخفيف الجمارك على الواردات الصينية إلى الولايات المتحدة، والتي تسببت في إحداث الأزمة الحالية بين البلدين.

    الحدث السابع
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحدث السابع .

    الأخبار المتعلقة

    مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على الحدث السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق
    بروتوكول نشر التعليقات من الحدث السابع
    تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.