التسميات [posts7]

إغلاق القائمة

آلام الدورة الشهرية .. أسبابها وطرق علاجها

آلام الدورة الشهرية .. أسبابها وطرق علاجها

      تتفاوت حدة آلام الدورة الشهرية من أمرأة وأخرى، حيث تتراوح ما بين الحادة والمعتدلة والبسيطة، لكن من النادر أن تمر الدورة الشهرية دون العديد من الأعراض التي تسبب القلق والألم واعتلال المزاج للمرأة، وتأتي هذه الأعراض في الأيام السابقة لموعد الدورة الشهرية في شكل صداع وشعور بالغثيان، ويظل مصاحبا للمرأة خصوصا في الأيام الأولى للدورة حيث تشتد الآلام أسفل البطن والظهر، قد يصاحبه أيضا شعور بالدوخة والغثيان، وفي هذه الحالة يكفيكي قرص من دوفاديلان لتتخلصي من تلك الأعراض فورا.

      أسباب آلآم الدورة الشهرية

      هناك العديد من الأسباب لآلام الدورة الشهرية نوجزها في الآتي:
      _ بداية البلوغ للفتاة.
      _ بعض الأورام الحميدة في الحوض أو المبيضين.
      _ وجود التهابات في الحوض أو المهبل.
      _ قد يتسبب استخدام "اللولب" كأداة لمنع الحمل في زيادة عسر الطمث والشعور بآلامه.
      _ قد يحدث عسر الطمث وآلام الدورة الشهرية بشكل أكثر حدة بعد العمليات الجراحية.

      أسباب حدوث الطمث

      عزيزتي القارئة.. من المؤكد أنك تتساءلين عن أسباب حدوث الطمث، لذلك دعينا نتعرف على بعض المعلومات العامة في هذا الأمر، فالفترة السابقة على موعد الدورة الشهرية هو وقت التبويض استعدادا للتلقيح بالحيوان المنوي، لذلك يبدأ الرحم في الاستعداد بتكوين بطانة الرحم استعدادا لاستقبال البويضة الملقحة التي تنقسم خلال فترة الحمل لتكوين الجنين، في هذه المرحلة يزيد إفراز هرمون بروستاغلاندين، ويصحب ذلك تقلصات في الرحم تحدث آلاما متفاوتة.
      تبقى البويضة ملتصقة بالرحم جاهزة للتلقيح لمدة 48 ساعة، فإن مضت المدة بدون تلقيح تنتزع البويضة من الرحم وتسقط معه بطانة الرحم التي تحدثنا عنها سابقا مسببا آلام الحيض ويظهر ذلك في صورة دماء الحيض التي تنزل على المرأة لمدة من 3 إلى 4 أيام قد تمتد إلى اسبوع على الأكثر.

      ملحوظة هامة

      أذا استمر نزيف الدم لأكثر من 7 أيام يجب العرض على الطبيب لمعرفة الأسباب وعلاجها.

      علاج آلام الدورة الشهرية

      تختلف حدة آلام الدورة الشهرية من أمرأة لأخرى لأسباب عديدة، منها الصحة العامة للمرأة، ودرجة تحملها للتغيرات الهرمونية التي تتعرض لها في هذه الفترة، كما يمكن أن تكون الآلام الحادة مؤشرا للإصابة ببعض الأمراض التي تستوجب إجراء بعض الفحوص الطبية.
      ويمكن التخلص من أعراض وآلام الدورة الشهرية أو الحد منها بعدة طرق:

      1-    الطرق المنزلية مثل:

      - الراحة واستخدام قربة الماء الساخن التي تساعد على سيولة الدم وانسيابة خارج الجسم بدون ألم.
      - ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة يساهم بشكل فعال في سهولة الطمث وتخفيف الألم.
      - صرف الذهن عن التركيز في الألم بمشاهدة بعض البرامج المسلية أو القراءة.

      2- الأعشاب الطبيعية

      هناك الكثير من الأعشاب المهدئة والتي تساعد على تخفيف الألم مثل اليانسون والشمر والكراوية.
      وينصح بالبعد عن المشروبات الغنية بالكفايين والمثلجات أثناء هذه الفترة.

      3-العلاج الطبي

      هناك العديد من المستحضرات الطبية التي يمكن الاستعانة بها لتخفيف آلام الدورة الشهرية، وحتى تتجنب المرأة أي أعراض جانبية للمسكنات التي يمكن تناولها، فقد أوصى معظم الأطباء باستخدام مستحضر دوفاديلان لتخفيف وعلاج آلام الدورة الشهرية حيث أن مستحضر دوفاديلان خالي من أي أعراض جانبية ضارة، ولا يتعارض مع أي علاجات أخرى يتناولها المريض، لذلك ننصح باستخدامه في حالة الشعور بالآلام الحادة للدورة الشهرية، على أن يلتزم المريض بالتعليمات الطبية الواردة بالنشرة من حيث الجرعة وموانع الاستخدام.

      نصائح وتحذرات هامة

      قد تشعر المرأة في بداية الحمل بكل أعراض الطمث، لذلك نوجه لها التحذير بعدم شرب السوائل الساخنة لتخفيف الألم فقد يتسبب ذلك في الإجهاض. أيضا إن كانت تتوقع الحمل وفاجأتها آلام الطمث ألا تستخدم قربة الماء الساخن لنفس السبب السابق، بل يكفيها فقط تعاطي قرص من  دوفاديلان لتخفيف الألم.
      الحدث السابع
      كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحدث السابع .

      الأخبار المتعلقة

      مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على الحدث السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق
      بروتوكول نشر التعليقات من الحدث السابع
      تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.