التسميات [posts7]

إغلاق القائمة

أفضل العلاجات للتخلص من آلام المفاصل

أفضل العلاجات للتخلص من آلام المفاصل
    التهاب المفاصل العظمي تسبب ألاماً مزعجة للكثير من الناس، ولها العديد من الأسباب، هناك عدة أنواع من الأدوية والعلاجات التي يمكن أن تخفف من حدة تلك الآلام بما يكفي ليستطيع المريض فعل الأشياء التي يريدها ويحتاج إليها. هناك العديد من أنواع الأدوية للاختيار من بينها، ولكن مثل جميع الأدوية، لكل منها إيجابيات وسلبيات. وحده هو الطبيب الذي يستطيع أن يقرر ما هو الأفضل للحالة.

    علاجات بدون دواء

    العلاج بدون استخدام العقاقير الطبية هي الخيار الأول لتخفيف آلام التهاب المفاصل العظمي، وهو أسلوب علاج ينطوي على العديد من الفوائد ومخاطر قليلة، إن وجدت، حتى إذا كنت بحاجة إلى دواء، فلا يزال من المهم إجراء تغييرات في نمط الحياة أيضًا.
    التمرين يخفف من آلام المفاصل وتيبسه، فقد أظهرت دراسة أجريت على أشخاص مصابين بآلام في الركبة أن التمرينات تعمل مثل مسكنات الألم المضادة للالتهابات، شريطة المواظبة على هذه التمرينات، إذا كنت لا تلتزم بالتمرينات، فستتوقف الفوائد.
    يجب أن يشمل روتينك تمرينات للقلب للحفاظ على قلبك ورئتيك قويين. من أهم التمرينات اليومية الجيدة المنخفضة التأثير المشي والسباحة وركوب الدراجات واليوغا. قم أيضًا بتضمين التمارين المقاومة لبناء عضلاتك حتى تتمكن من دعم مفاصلك. استشر طبيبك أو أخصائي العلاج الطبيعي للتأكد من قيامك بالتمرين المناسب لك.

    أدوية بدون وصفة طبية (OTC)

    من السهل عادة الحصول على أدوية تخفيف الألم التي يمكنك شراؤها من الصيدلية ، مثل الأسيتامينوفين ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، ولا تكلف الكثير.
    يمكن لأسيتامينوفين تخفيف آلام إلتهاب المفاصل الخفيفة والمعتدلة. ولكن عليك أن تستعملها بحذر. هناك العديد من الأنواع الأخرى من الأدوية تحتوي أيضًا على أسيتامينوفين، لذلك فقد يحتمل أن تتناول جرعة كبيرة من الأسيتامينوفين المتضمن في أدوية عدة دون أن تدرك ذلك. تأكد من أنك لا تأخذ أكثر من 3000 ملليغرام في اليوم.
    مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية تستخدم أيضا لانخفاض التورم وتخفيف الألم. يمكن لمعظم الأشخاص الأصحاء تناولها بأمان لفترات قصيرة دون أي مشاكل. لكن مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية يمكن أن ترفع احتمالات إصابتك بنوبة قلبية وسكتة دماغية وارتفاع ضغط الدم وأمراض الكلى. تقول إدارة الأغذية والعقاقير (FDA) إن الأشخاص الذين سبق وأن أصيبوا بنوبة قلبية يجب أن يكونوا حذرين في استخدام مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية لأنها تزيد من فرص الإصابة بنوبة قلبية أخرى.

    الأدوية الموصوفة طبياً: مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية

    تعتبر مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الموصوفة عن طريق الطبيب أقوى من تلك التي تشتريها بدون وصفة طبية. إلى جانب الإيبوبروفين ونابروكسين، تشمل الأمثلة الأخرى لمضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الموصوفة طبياً الديكل ديكلوفيناك (Cambia ، Cataflam ، Voltaren) ، etodolac (Lodine) ، meloxicam (Mobic) ، و piroxicam (Feldene).
    وتعامل تلك الأدوية مثل مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، فإن تناول هذه الأدوية لفترة طويلة قد يتسبب في آثار جانبية خطيرة مثل النوبة القلبية والسكتة الدماغية وأمراض الكلى وتهيج المعدة والنزيف لدى بعض الأشخاص، خاصةً لدى كبار السن. إذا كنت تتناول الأسبرين يوميًا، فيجب عليك أيضًا التحدث مع طبيبك حول ما إذا كان من الآمن تناول أدوية مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى.
    مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية التي تستخدم عن طريق تطبيقها على البشرة، مثل كريم ديكلوفيناك، تعمل أيضًا بشكل جيد من أجل التهاب المفاصل في الركبة غير أنها أقل احتمالًا للتسبب في آثار جانبية من الحبوب التي التي يتم أخذها عن طريق الفم.
    الحدث السابع
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحدث السابع .

    الأخبار المتعلقة

    مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على الحدث السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق
    بروتوكول نشر التعليقات من الحدث السابع
    تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.